خطب منبرية

السيرة النبوية دروس وعبر 1

الحَمْدُ للهِ الذِي بَعَثَ سيدنا مُحَمَّداً بِالحَقِ رَسُولاً، وأَرْسَلَهُ إِلَى الفَضِيلَةِ دَاعِياً ودَلِيلاً، ولكافة الناس بشيرا ونذيرا، وأَشْهَدُ أَنْ لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللهُ وَحْدَهُ لاَ شَرِيكَ لَهُ، وأَشْهَدُ أَنَّ سيدنا مُحَمَّداً عَبْدُ اللهِ وَرَسُولُهُ، إِمَامُ الأَنْبِيَاءِ والمرُْسَلِينَ، وقُدْوَةُ المرُشِدِينَ والمربِينَ -صلى الله عليه وسلم- وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ الذِينَ اقتدوا به وتمسكوا بسنته، وعلى أزواجه الطاهرات أمهات المومنين وعلى التابعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين، أما بعد:

عباد الله: لقد أهل الله علينا شهرا من أعز الشهور، إنه شهر ربيع الأول إنه الشهر الذي أضاء الله فيه الكون كله بمولد خير الأنام سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة وأزكى السلام، لذا أحببت أن يكون حديثنا في هذا الشهر المبارك عن سيرة هذا النبي الكريم ….

السيرة النبوية 1

اترك تعليقا